« 1 2 3 4 (5)

 

كنا نقول دائما إن الأدب الفلسطيني الجديد، لم يستطع ان يعبر عن الاحتلال الصهيوني بسوية فنية عالية .. وكنا نسمع دائما ذلك الصراخ وتلك الشعارات تتردد في النصوص القادمة الينا من الارض المحتلة.
وكنا نستشعر ذلك الفقر الجمالي في تلك النصوص، وهو فقر يعود الى مفاهيم باكرة للأدب ودوره ووظيفته .. تلك المفاهيم التي روجتها الواقعية الاشتراكية الميكانيكية منذ الستينات، حين علت أصوات تدعي بسذاجة ان الكلمة رصاصة، وان الأدب هو ارقى أشكال المقاومة، وما شابه ذلك من مصطلحات تبين انها تتحدث عن أشياء كثيرة باستثناء الأدب!!.

Read More... | 9013 bytes more

 

الكاتب الفلسطيني محمود شقير، هو أحد كتاب القصة القصيرة المعروفين. بدأ نشر إنتاجه في الصحف والمجلات وإحدى قصصه القصيرة "خبز الآخرين" – التي أخذت هذه المجموعة القصصية اسمها منها،كانت قد نالت في حينه جائزة وزارة الاعلام الأردنية.

Read More... | 5489 bytes more

 

ثلاث سيدات: نعومي كامبل عارضة الأزياء، شاكيرا المغنية، كوندوليزا رايس مستشارة البيت الأبيض. وثلاثة رجال: رامسفيلد الوزير الأميركي، رامبو (سلفستر ستالون) الممثل الأميركي، رونالدو لاعب كرة القدم البرازيلي. هؤلاء هم أبرز أبطال قصص "ابنة خالتي كوندوليزا" الصادرة حديثاً لمحمود شقير .

Read More... | 5391 bytes more

 

أروع الأدب هو الذي يعكس شخصية ومزاج وفكر مبدعه، قد لا يكون أدبا على درجة عالية من التعقيد الفني والأسلوب المنمق. لكنه بالضرورة أن يكون أدبا صادقا يعكس شفافية مبدعه.

Read More... | 7204 bytes more

 

مدخل:
محمود شقير أديب مبدع مجيد، لمع اسمه في الستينات من القرن العشرين على صفحات مجلة "الأفق الجديد" التي كانت تصدر آنذاك في مدينة القدس وكان من كتابها: يحيى يخلف، الشهيد ماجد أبو شرار، صبحي الشحروري، د. ابراهيم العلم، المرحوم الشاعر عبد الرحيم عمر، خليل السواحري، جمال بنورة وآخرون.

Read More... | 9501 bytes more

 

"إحتمالات طفيفة" لمحمود شقير
محمد علي طه
الجمعة 15/12/2006

هذه المجموعة القصصية الجديدة والجميلة للكاتب الفلسطيني محمود شقير تضم 128 قصة قصيرة جدا، أقصرها قصة "الطريق" (ص 54) وهي سطران ونصف السطر، 24 كلمة، وأطولها قصة "فسيفساء"، 91 – 92، التي تمتد على صفحة ونصف الصفحة، 195 كلمة، واعتقد ان هذه المجموعة الثالثة للكاتب بعد "مرور خاطف" سنة 2002 و "باحة صغيرة لأحزان المساء" سنة 2004 من هذا اللون القصصي، القصة القصيرة جدا، الذي يعتبر محمود شقير رائدا له في الادب الفلسطيني والعربي.

Read More... | 3159 bytes more

 

«احتمالات طفيفة» مجموعة جديدة ... محمود شقير يكتب قصصاً مشهدية
مي باسيل الحياة - 27/11/06//

مجموعة الكاتب الفلسطيني محمود شقير القصصية «احتمالات طفيفة»، اشبه بفيلم سينمائي يتمحور حول موضوع واحد هو حب الحبيبة الواحدة وتتفرع منه مواضيع جانبية.

Read More... | 3287 bytes more

 

احــتــمالات طـفـيـفـة" لمحــمـود شـــقــير
كـــــولاّج عــلـى رمـــــل الــوقــــــت

ينفّذ الكاتب الفلسطيني محمود شقير في كتابه "احتمالات طفيفة"، الصادر حديثاً لدى "المؤسسة العربية للدراسات والنشر"، "كولاجاً" عابثاً ليوميات مملّة وبطيئة كأنها الروتين في عينه.

Read More... | 5914 bytes more

 

محمود شقير ومرور خاطف
الإصرار على كتابة القصص القصيرة جداً
د. عادل الأسطه

"مرور خاطف" هي آخر مجموعة قصصية للقاص محمود شقير، وقد صدرت عن دار شروق في الأردن العام 2002. وكان صدر للقاص، من قبل، المجموعات القصصية التالية: خبز الآخرين (1975)، الولد الفلسطيني (1977)، طقوس للمرأة الشقية (1986)، صمت النوافذ (1991). وكتب القاص قصصاً للأطفال، ونشر كتباً أخرى ومقالات أحب هو، خلافاً لبعض النقاد، أن يسميها سيرة مكان لا سيرة ذاتية.

Read More... | 12792 bytes more

 

ما أقل الكلام.. وما أكثر الإيحاءات
عزمي خميس

ما هي العلاقة بين القصة القصيرة والقصة القصيرة جداً، هل تمتلك القصة القصيرة جداً مواصفاتها الخاصة وبالتالي تصبح جنساً أدبياً مميزا!

Read More... | 3727 bytes more

 

تداخل الواقع باللاواقع وفنيّة البدايات وارتباطها بالنهايات في قصص محمود شقير

د. نبيه القاسم

يتميّز الكاتب محمود شقير في كل إبداعاته القصصية بالتزامه قضايا شعبه وحمل همومهم والتعبير عنها من خلال قصصه، لا بالأسلوب الصاخب والشعارات العالية، وإنما بالهدوء واختيار الكلمات العادية البعيدة عن الصخب، واسلوب يبدو عاديا في مظهره، ولكنه يتغلف بالسخرية المُعريّة للآخر، دون أن تُعطي هذا الآخر الحجّة للردّ العنيف والانتقام.

Read More... | 18674 bytes more

 


بعد "صورة شاكيرا" (المؤسسة العربية للدراسات والنشر 2003) نشر محمود شقير مجموعة قصصية جديدة بعنوان "ابنة خالتي كوندليزا" (الدار نفسها أواخر 2004) ويمكن النظر إلى هاتين المجموعتين باعتبارهما مجموعة واحدة، ليس بحكم المسافة الزمنية القصيرة الفاصلة بينهما، بل بحكم الفانتازيا التي تستحضر عدداً من الشخصيات السياسية، والكروية، والفنية المعروفة، في القصص، وتحاول رصد تجلياتها الأيديولوجية والاجتماعية في المخيال الشعبي.

Read More... | 6042 bytes more

 

في تصنيف الانتاج الابداعي يعتبر "محمود شقير" كاتباً غزير الانتاج ويمكن وضع اعماله المتنوعة بين القصة القصيرة وقصص الاطفال والأعمال المسرحية والسيرة في قائمة تتجاوز الـ "20" كتاباً.

Read More... | 3627 bytes more

 

الكاتب التقدمي محمود شقير، كان يكتب في «الرأي» قصصا ومقالات ادبية، عندما قام العدو الصهيوني بابعاده من فلسطين الى الاردن، وكانت مؤلفاته القصصية قد صدرت في عمان، ثم تمكن من العودة الى فلسطين، واصبحنا نتصادف معه خلال سنوات، وسعينا الى متابعة كتاباته، ولاحظنا ان قصصه القصيرة قد تطورت وباتت قصصا قصيرة جدا ، كما لاحظنا عودته الى الكتابة في «الرأي» ونشر مقالات جادة بأسلوب جذاب وبفكر موضوعي.

Read More... | 2173 bytes more

 

هذه كتابة مبدعة وتجريب مجتهد في الكتابة الإبداعية. كتابة مبدعة تحاول جنساً كتابياً وتُحْسنه، وتجريب مجتهد يروّض الجنس الصعب ويرفعه إلى أعلى. كأن محمود شقير، الذي بدأ الكتابة من عقود أربعة، يضع خبرته كلها في الموضوع الذي يكتبه، صاقلاً أدواته مطوّراً وسائله، ومنصرفاً إلى الجنس الكتابي الذي اختاره انصرافاً لا يعوزه الإخلاص أبداً.

Read More... | 3819 bytes more

 

تتمتع مجموعة محمود شقير الجديدة "احتمالات طفيفة" بأسلوب ريادي جديد في القصة القصيرة العربية. وقد يكون محمود من الـمبدعين الذين ارتادوا هذا الفن عن سبق إصرار وجرّب أشكاله الـمختلفة والـمتعددة في مجموعات قصصية صغيرة وصل عددها حتى الآن تسعة، بالإضافة إلى إحدى عشرة مجموعة قصصية للأطفال وغيرها من القصص والروايات والسير والرحلات .

Read More... | 14504 bytes more

 

احتمالات طفيفة " هي آخر إصدارات القاص محمود شقير (2006)، فقد صدرت عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر ( بيروت وعمان )، ولم يحدد الكاتب على صفحة الغلاف جنس هذا العمل الأدبي، ولكنه – هو أو الناشر – في الصفحات الداخلية أشار إلى أنها قصص عربية قصيرة، وأن محمود شقير مؤلف من فلسطين.

Read More... | 11684 bytes more

 

وأنا أقرأ كتاب محمود شقير الصادر حديثاً "احتمالات طفيفة" اضطررت لأن أعود إلى روايات ثلاث أقام الكاتب نصه عليها، وهي (دون كيخوته) لـ (ثربانتس)، و "الجندي الطيب شفايك" لـ (ياردسلاف هاتشيك) و"الوقائع الغريبة لاختفاء سعيد ابي النحس المتشائل" لإميل حبيبي، ولأقرأ بعض صفحاتها أو بعض فصولها.

Read More... | 3846 bytes more

 

احتمالات طفيفة" لمحمود شقير
الجبال ذاتها تمشي وليس من وصول بعد!
بقلم : علي الخليلي

قصة طويلة واحدة، أم عشرات القصص القصيرة جداً؟ ألحّ هذا السؤال على ذهني، بعد أن فرغتُ من قراءة المجموعة القصصية الجديدة "احتمالات طفيفة" للصديق القاص محمود شقير (المؤسسة العربية للدراسات والنشر ـ بيروت ـ طبعة أولى سنة 2006). غير أن الأكثر إلحاحاً كان هو السؤال المتعلق بفهم هذا الإبداع القصصي الجديد،

Read More... | 5101 bytes more

 

قصص قصيرة جداً تختزل عوالم شديدة المرارة و.. الجمال

عمر شبانة
حقق الكاتب الفلسطيني محمود شقير حضوراً عربياً مميزاً على صعيد القصة القصيرة، ، منذ مجموعته الأولى "خبز الآخرين" الصادرة في منتصف السبعينات من القرن الماضي، ثم "الولد الفلسطيني" (1977).

Read More... | 5789 bytes more

 

الذين يكتبون هناك، حيث فداحة الجغرافيا ولؤم التاريخ
المستقبل - الاحد 17 أيلول 2006 - العدد 2389 - نوافذ - صفحة 12

راسم المدهون
الرسائل التي أتبادلها على "ألنت" مع الأصدقاء كثيرة ويومية. مع ذلك ثمة وهج خاص، ساطع وعميق التأثير يشدّني دوماً إلى تلك الرسائل التي تأتيني من هناك، أي من الأرض المحتلة في الضفة الغربية وقطاع غزة وبالتحديد أكثر، من كتّاب وشعراء تلك البلاد وشعرائها، الذين يعيشون ـ منذ سنوات طويلة ـ محن حصارات متعدّدة ومختلفة المصادر،من حصار الاحتلال بكل قسوته وشراسته، وبكل ما يسبّبه من ضغط متّصل على الروح والأعصاب، الى حصار الأخوة في دنيا العروبة الذين يقاطعون الأدباء الفلسطينيين

Read More... | 7225 bytes more

 

هذه القصص
محمد مظلوم

تمثل قصص محمود شقير مناسبة نموذجية لرصد هذا التحول في التعبير الذي طرأ على الأدب العربي من خلال مقاربة القضايا الكبيرة بموضوعات صغيرة، بعد أن تراجعت بشكل واضح تلك القضايا الكبيرة "المقزمة" تحت ضجيج اللغة التي لم تولد إلا الهزيمة.

Read More... | 4237 bytes more

 

‏ المفارقات المدهشة في الحياة اليومية الفلسطينية
كما يرصدها محمود شقير في قصصه القصيرة

رشاد أبوشاور


لا تمضي الحياة اليومية للفلسطينيين في ما يسمّى بمناطق السلطة، أو الضفّة والقطاع، يعني ما احتّل في حرب حزيران 67، متشابهةً كما يخيّل للمتابعين عن بعد،

Read More... | 20870 bytes more

 

وليد أبو بكر

الحديث عن محمود شقير ككاتب، هو حديث عن رجل يحترم ما يفعل، من خلال التفاصيل المتعلقة بالفن الذي يمارسه، أدوات ومتلقين، ولذلك يمكن القول إنه يعرف ما يفعل أيضا، لأنه ينظر إليه كحالة غير مكتملة، يحاول تطويرها بالتجربة، وهو، كما يمكن تخيله، يعتبر كل قصة يكتبها مغامرة لم يقدم عليها من قبل، لذلك غالبا ما تكون كل قصة ذات وقع خاص، وإن كانت في المحصلة تنضوي تحت تصانيف لها خواص مشتركة.

Read More... | 13167 bytes more

 

•د. محمد عبيد الله

تمتد تجربة محمود شقير (مواليد القدس 1941) على مدى زمني طويل يزيد عن أربعة عقود، شهدت تحولات واختبارات للكاتب والكتابة، ويرتبط شقير بمجلة الأفق الجديد المقدسية (1961-1966) فمعها اقترن اسمه بالقصة القصيرة إلى جانب أسماء بارزة شكلت الموجة الأهم بعد الرواد الأوائل للقصة القصيرة في فلسطين والأردن، ومن الأسماء الأساسية لما اصطلح عليه بجيل الأفق الجديد الأفق الجديد إلى جانب محمود شقير أسماء: فخري قعوار، يحيى يخلف، صبحي شحروري، خليل السواحري، نمر سرحان، الشهيد ماجد أبو شرار وغيرهم ...

Read More... | 12893 bytes more

« 1 2 3 4 (5)